Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

سنة أولى زواج


ترجمة سناء عمر حمّاد عن مقالة جنيفر شودري
 
ضغط وتوتر من نوع جديد
 
السنة الأولى من الزواج، هي المرحلة الأكثر دقة في الحياة الزوجية، والتي يتصاعد فيها ضباب الرومانسية والرغبة، لتحل مكانهما متطلبات واقع الحياة. وكثيراً ما تواجه العروسين العديد من الخلافات التي بدت غير مهمة أو غير موجودة في فترة الخطوبة، ولكنها تصبح مركزية وتتصدر شؤون الحياة بعد الزواج. يقدم الباحث سكوت هالتزمان، مؤلف كتاب أسرار الحياة الزوجية السعيدة للمرأة، بعض الإرشادات للوصول إلى أقصى سعادة ممكنة في العلاقة بين المتزوجين بمجهود أقل، من خلال التوعية بالتحديات الأكثر شيوعاً في العلاقة الزوجية، والتي تؤثر سلباً عليها في المدى البعيد، وطرق التعامل معها.
 
تحديد الأدوار:
قبل الزواج، غالباً ما يفترض الأزواج أن الآخر سيتولى أدوار معينة في العلاقة (إعالة الأسرة، دفع الفواتير، تنظيف المنزل، تحضير الطعام، الرعاية والتمريض، تصليح الأعطال، وما إلى ذلك). ولكن في معظم الأحيان، يكون الخاطبين في غاية المثالية والكمال، بحيث لا يتطرقون لمناقشة ما يتوقع أحدهما من الآخر.
 
الحل: الحديث عن دور كل طرف منكما في الأسرة. مع التركيز أولاً على ما تستطيع أنت القيام به، وليس على ما يعجز عنه الآخر.
 
الشؤون المالية:
المال هو موضوع حساس جداً  في العلاقة الزوجية، ويجب أن يتم تحديد ما يتوقع كل طرف من الآخر، في هذا الخصوص بكل وضوح؛ واذا لم يقم الزوجان بتعريف قيمهما الأساسية الخاصة بكسب المال وإنفاقه، سيتم التعاطي معه بصورة فردية غير مسؤولة. وفي أكثر الأحيان، يلجأ الأزواج إلى إلقاء اللوم على بعضهم البعض عند الأزمات المالية، وذلك لأنهما لم يسيرا في نفس الاتجاه عند التعامل مع المال.
 
الحل: حددا القيم الخاصة بكما. ما هي أولوياتكما في الإنفاق؟ (السفر في الإجازات، أوالترفيه، أوالأمور الروحانية، الخ)، بمجرد أن تعرّفا أولوياتكما سوف تتوصلا إلى أفضل طريقة لوضع الميزانية، بما يرضي الطرفين.
 
أهل الزوج وأهل الزوجة
يعني الزواج انتقال الشخص من منزل عائلته للحياة مع شخص آخر في مكان آخر. وهو أمر أصعب على الوالدين منه على العروسين؛ فهو بمثابة قطع الحبل السري وانفصال الإبن أو الإبنة عن الوالدين، وهنا قد يسعى البعض إلى البقاء على اتصال مع إبنه أو إبنته بطرق سلبية، من شأنها اثارة المتاعب والمشاكل وهدم العلاقة الزوجية.
 
الحل: يجب أن تتفقا فيما بينكما منذ البداية على أسس احترام أهل الآخر، وعلى حدود مساهمة الوالدين وتدخلهما في شؤونكما العائلية. وعلى كل طرف أن يوصل هذه الرسالة إلى أهله.
 
وقت الترفيه
أثناء الخطوبة، قد تسعد الفتاة بمرافقة خطيبها كل يوم عطلة لمشاهدة مباراة كرة القدم، وقد يسعد الشاب بمرافقة خطيبته لمدة يوم كامل من أجل التسوق، وكان المهم أن يقضيا اليوم معاً. ولكن بعد أن ينتقلا ليعيشا معاً في منزل واحد، فإن وسيلة الترفيه والاستجمام ممكن أن تصبح مصدراً للخلاف والمشاكل.
الحل:
إن بناء علاقة انسانية سوية يتطلب منك أن تحترم حقيقة أن شريك حياتك لديه احتياجات فردية. ركز على تقدير الأشياء التي يحبها الطرف الآخر، فهي وسيلة لاكتشاف تميزه عن الآخرين. وآمن بأن أي طرف قد يستمر بالقيام بنشاطات غير ممتعة بالنسبة له شخصياً، لكن الهدف منها هو قضاء الوقت معاً، بغض النظر عن النشاط  ذاته. في النهاية، احرص على الحفاظ على التوازن، فكل طرف ينبغي أن يكون له نصيب من المتعة وقضاء الوقت معاً، وفقاً لما يسره ويرضيه.
 
 
 
 



شباط 2020 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
25262728293031
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
29123456

اخر الأخبار

العلاج بوين

  لحجز موعد مع المعالجة زينب الأسطل الرجاء ا...

مستشفى الكندي يستضيف الملتقى العلمي لجمعية جراحة السمنة

نظم مستشفى الكندي الملتقى العلمي لجمعية جراحة السم...

محمد بن راشد يزور معرض ومؤتمر آراب هيلث 2020

صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس ا...

المستشفيات الخاصة تناشد جلالة الملك التدخل للحفاظ على القطاع

عقدت الهيئة العامة لجمعية المستشفيات الخاصة اجتماع...
عرض المزيد

النشرة الدورية