Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> تغذية صحية >> نصائح غذائية بعد عملية تكميم المعدة/ لورا فرح

نصائح غذائية بعد عملية تكميم المعدة/ لورا فرح


قص وتكميم المعدة هي عملية جراحية مخصصة لإنقاص الوزن ويتم من خلال هذه العملية إستئصال حوالي 25 -% 50 من المعدة وذلك حسب الحاجة . تساعد هذه العملية على تقليل حجم المعدة وبالتالي زيادة سرعة الشعور بالشبع بشكل أكبر، وتقليل الإفراط في الطعام . يتبعها العديد من الأشخاص في حال فشل الأنظمة الغذائية المتبعة.
تعد الحمية الغذائية من أهم عوامل نجاح عملية تكميم المعدة للوصول إلى وزن مناسب و نمط صحي ، ويجب أن تكون الحمية الغذائية مناسبة للتغير الجذري في سعة المعدة المتبقية من ناحية نوع الغذاء ونمط الحياة للحفاظ على المعدة بعد العملة ولتجنب المضاعفات .
ملاحظات هامة يفضل مراعاتها لمرضى عملية تكميم المعدة:-
يفضل إتباع حمية غذائية قليلة السعرات الحرارية بحيث لا تزيد عن 1000 سعر حراري يومياً وذلك لمدة أسبوعين إلى شهر قبل العملية .
يفضل عدم شرب الماء مع الطعام حتى لا يؤدي ذلك إلى توسيع المعدة .
ضرورة الإبتعاد عن السكريات والدهون والحلويات والمشروبات الغازية والكحول والشيبس .
مراعاة الإلتزام بالحمية الغذائية الخاصة لتجنب الجفاف ونقص البروتين والعناصر المعدنية وخاصة العناصر المعدنية  الصغرى.
يفصل تناول 6 وجبات صغيرة ومتعددة لتجنب تسريب الطعام أو الإستفراغ .
ضرورة تناول الطعام ببطء .
الإبتعاد عن تناول الأطعمة المعلبة والمدخنة .
الإبتعاد عن تناول المشروبات الساخنة والباردة جداً .
تقليل كمية التوابل أثناء طهي الطعام .
الإبتعاد عن مضغ العلكة مدة شهر على الأقل بعد العملية لإنها تزيد من إفرازات المعدة وقد تؤدي إلى إنسداد في المعدة .
التوقف عن الأكل عند الإحساس بالشبع لتفادي اللعيان والتقيؤ .
الإبتعاد عن تناول المكسرات والشيبس والفشار .
ممارسة الرياضة الخفيفة بعد 3 أشهر من العملية ويفضل التدرج في شدة التمارين الرياضية بعد عملية التكميم حيث يفضل البدء بتمارين المشي ثم السباحة ومن ثم تمارين الإيروبكس وشد البطن .
الإلتزام بتناول الفيتامينات والمكملات الغذائية الموصوفة من قبل الطبيب .
 
تنظَّم الحمية بعد إجراء عملية تكميم المعدة على خمس مراحل أساسية يفصل بين كل مرحلة منها أسبوع كما يلي :
الأسبوع                   نوع الطعام
الأول             سوائل صافية باستخدام
مصفاة السوائل
الثاني             سوائل كثيفة
الثالث             طعام مطحون باستخدام خلاط
كهربائي
الرابع والخامس طعام طري مهروس يتم تناوله
باستخدام شوكة الطعام
السادس والسابع         الطعام الرطب
الثامن            الطعام الطبيعي
 
1- مرحلة السوائل الصافية
الأسبوع الأول : تبدأ هذه المرحلة من اليوم الأول وتستمر لغاية الأسبوع مابعد العملية ، الهدف منها تناول كمية كافية من السوائل لتجنب الجفاف ، هبوط الضغط والسكري، وعلى المريض أن يتناول السوائل الصافية والخفيفه بكميات قليله في اليوم الثاني من العمليه ثم تزداد كميتها بشكل تدريجي في الأيام التالية لتصل إلى حوالي الليترين يوميًّا، جميع السوائل يجب أن تصفّى بالمصفاه لتجنب العوالق على أن تكون درجة حرارتها طبيعية )شرب السوائل يكون باستمرار ومتقطع على فترات قصيرة وتزداد كميتها تدريجيا( وتشمل :
الماء.
عصير الفواكه الشفافة مثل : التفاح والتوت والرمان والعنب والكرز والبطيخ والفراولة الصافي الخالي من السكر ويفضل أن يكون طبيعياً ويتم تحضيره بالبيت.
حليب خالي الدسم وخالي من )اللاكتوز( إذا كنت تعاني من الإنتفاخ والحساسية .
شوربة مرقة اللحوم مثل الدجاج واللحم الخالي من الشوائب والدهون المصفى.
يانسون وبابونج.
آيس كريم دايت
 
2- مرحلة السوائل الكثيفة
الأسبوع الثاني: وتبدأ من اليوم الثامن بعد العملية وتستمر أسبوعًا.
مرحلة السوائل الكثيفة التي تكون أكثر كثافة من الماء والسوائل الصافية حيث يركز المريض في هذه المرحلة على استهلاك كميه أكثر من البروتينات على أن يكون تناول السوائل بطيئاً وعلى فترات قصيرة وتشمل:
جميع أنواع العصائر المصفاة والخالية من البذور والقشور مثل : عصير الجوافا والمانجا والجزر المخفف والكوكتيل بدون قطع أو قشور والموز ، إضافة لما سبق في مرحلة السوائل الصافية.
الحليب واللبن الخالي من الدسم وحليب الصويا الخالي من السكر.
شوربات شبه كريمية ممزوجة دون عوالق ، ويجب أن تكون مصفاة من الشوائب وخالية من الدهون مثل : شوربة العدس الناعم الخفيف ، وشوربة الكريمة قليلة الدسم ) كريمة الفطر ، كريمة الدجاج والخضار ( ومرقة الدجاج واللحم والخضار المصفاة من العوالق .
جلو ، كريم كراميل ، أيس كريم دايت.
 
3- مرحلة الطعام المطحون ) بإستخدام الخلاط (
تبدأ من الأسبوع الثالث وتستمر مدة أسبوع تتميز هذه المرحلة بطحن الطعام على الخلاط بحيث يكون ناعمًا مع إضافة السوائل له بحيث يسهل) بلعه دون مضغه ( بمعنى أنه لايحتاج للمضغ وتشمل:
شوربة الدجاج واللحم و الخضار مضروبة على الخلاط.
السمك والدجاج المطهو جيداً والمضروب على الخلاط ويفضّل تذويبه وإضافة مرقة له لتسهيل عملية بلعه.
التونا مع الذرة الصفراء مضروبة على الخلاط بحيث تصبح ناعمة وسهلة البلع.
بطاطا مسلوقة ومضروبة على الخلاط لتصبح ناعمه ويفضل إضافة المرقة لها.
جميع أنواع الفواكه دون بذور وقشور مضروبة على الخلاط اللبن والجبنة السائلة منزوعة الدسم.
حمص مسلوق ومطحون على الخلاط)ليصبح خفيف القوام إضافة إلى جميع السوائل التي ذكرت سابقاً .
 
4- مرحلة الطعام الطري ) المهروس (
تبدأ من الأسبوع الرابع وتستمر مدة أسبوعين .
في هذه المرحله يبدأ المريض بأكل الأطعمة الطرية التي يتم هرسها بالشوكة بحيث لا تحتاج لمجهود في المضغ ومن ثَمّ يسهل بلعها، وفي هذه المرحله يمكن للشخص أكل جميع أنواع الأطعمة الطرية المطبوخة جيدًا تقريبًا ، ولكن يجب أن تكون خالية من السكريات وأن تكون قليلة الدسم وبالطبع غنية بالبروتينات ، وفي حالة عدم تقبُّل المريض للأكل الطري يمكنه الرجوع مرة أخرى لمدة أسبوع لمرحلة الأكل المطحون
 
تشمل مرحلة الطعام الطري :-
جميع أنواع العصائر.
اللحوم البيضاء: الدجاج والتونا مسلوقة ومطهوة جيدًا ومهروسة بالشوكة.
الخضار المسلوقة والمهروسة بشكل جيد بعد إزالة القشور مثل ) الكوسا الجزر- البطاطا البروكلي (
الأرز المطبوخ المهروس جيدًا .
بيض مسلوق ومهروس جيدًا .
متبل باذنجان أو متبل كوسا أو متبل بطاطا .
فول مطحون دون قشور .
شوفان مطحون مع حليب .
أرز بحليب ) مسلوق ومطحون ( جلو مهلبية كريم كرميل .
الأجبان الطرية واللبنة واللبن بأنواعها ويفضل أن تكون خالية الدسم أو قليلة الدسم .
الفواكه المسلوقة والمهروسة بجميع أنواعها .
حمص مسلوق ومهروس جيدًا شوفان ناعم مع حليب خالي الدسم .
5- مرحلة الطعام الرطب ) قبل الإنتقال لمرحلة الطعام الطبيعي (
 
وتبدأ من الأسبوع السادس وتستمر مدة أسبوعين:
في هذه المرحله ينتقل الشخص إلى الطعام الرطب غير الصلب مدة أسبوعين قبل الإنتقال إلى مرحلة الطعام الطبيعي ، مع ضرورة مراعاة التأني في تناول الطعام ومضغه جيداً، وعلى الشخص تجنب المأكولات القاسية والصلبة مثل المكسرات مدة ثلاثة اشهر بعد العملية ، وضرورة حساب السعرات الحرارية التي لايجب أن تزيد عن 1000 سعرة حرارية يوميًّا ومراعاة تجنب وجبات العشاء المتأخر .
 
أطعمة هذه المرحلة تشمل:
جميع ما ذكر في السابق من مرحلة الأسبوع الأول حتى الأسبوع الخامس .
جميع أنواع الشوربات )عدس ، خضار ، فريكة ، شعيرية(.
الطبيخ بأنواعه مثل ) يخنة البازيلاء والجزر ، الملوخية ، البامية ، الفصولياء الخضراء والبيضاء ، الفول الأخضر ، السبانخ مع اللحم المفروم (.
أرز ، برياني ، كبسة ، أوزري مع إضافة اللبن أو المرقة لتكون رطبة القوام.
كفتة طرية مع لبن .
- مرحلة الطعام الطبيعي
تبدأ هذه المرحلة من الأسبوع الثامن وفي هذه المرحلة ينتقل الشخص من الطعام الرطب إلى الصلب . ويجب الأخذ بعين الاعتبار بعض الملاحظات لطريقة الأكل أهمها:
مضغ الطعام جيداً. أكل الطعام ببطء.
كمية الأكل في اللقمة الواحده يجب أن تكون قليلة.
الجلوس عند الأكل وتناول الطعام بهدوء.
لا تسرع في تناول الطعام فهذا يؤدي إلى الغصة وألم في المعده أو الإستفراغ.
التوقف عن الأكل مباشره عند الشعور بالشبع .
لا تنتظر حتى يشتد عليك الجوع، وأبدأ بالأكل بمجرد شعورك بالجوع.
ابتعد عن الأطعمه التي تسبب لك أي مشكلة وتعلم من أخطائك.
 
لورا فرح
استشارية تغذية طبية وعلاجية
مركز استشارات التغذية - مجمع الخالدي لاهي
farah. laura @ yahoo.com
WWW. facebook.com /KHNCC
snapchat: lfarah78
 
 
 



كانون الأول 2019 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
30123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031123
45678910

النشرة الدورية