Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> نسائية وتوليد >> دواعي اللجوء إلى الإخصاب المساعد طفل الأنبوب/ د. سليمان ضبيط

دواعي اللجوء إلى الإخصاب المساعد طفل الأنبوب/ د. سليمان ضبيط


يعرف العقم بعدم حدوث الحمل بعد مرور عام كامل من الزواج مع وجود علاقة زوجية سليمة. بعدها يتم مراجعة طبيب الإخصاب للكشف عن أسباب التأخر.
نلجأ إلى أطفال الأنابيب بصورة أسرع وعدم الانتظار عند السيدات ما بين عمر 35 - 40 عاماً وذلك لضيق الوقت وتقدم العمر الإنجابي.
أما عند الرجال، نلجأ لأطفال الأنابيب لعلاج العقم الناجم عن نقص أو قلة حركة الحيوانات المنوية حيث توضع الحيوانات المنوية مع البويضة مباشرة فلا تحتاج الحيوانات المنوية للانتقال عبر قناة فالوب.
 
أسباب العقم عند الزوجة:
انسداد قناتا فالوب حيث لا تستطيع الحيوانات المنوية الوصول للالتقاء بالبويضة لإخصابها.
التصاقات بالحوض عند الزوجة بعد حدوث التهابات أو عمليات جراحية سابقة.
حالات تكيس المبيضين.
حالات مرض البطانة الرحمية الهاجرة . "E n d o m e t r i o s i s "
وجود أجسام مضادة للحيوان المنويAntisperm   Antibody
عدم حدوث الإباضة بشكل منتظم وجيد.
 
نلجأ إلى علاج أطفال الأنابيب إذا:
لم يحدث حمل بعد ستة أشهر من العلاج على الرغم من استجابة المبايض للهرمونات المحرضة.
لم يحدث حمل على الرغم من إجراء المنظار وعلاج التصاقات قناتي فالوب.
تبين بعد إجراء المنظار البطني بأن الخلل في قناتي فالوب جسيماً ولا يمكن علاجه.
كانت الحيوانات المنوية ضعيفة جداً أو انعدام الحيوانات المنوية و لم تتحسن بعد أخذ المنشطات يتم بعدها سحب الحيوانات المنوية من الخصية مباشرة.
في حالة الإجهاض المتكرر.
فترة زواج أكثر من خمس سنوات مع عدم وجود مشاكل تذكر عند الزوج أو الزوجة.
 
في بادئ الأمر يجب أن تكون الزوجة قادرة على إنتاج البويضات والزوج قادر على إنتاج الحيوانات المنوية، وهناك بعض الحالات التي تناسب العلاج بطريقة أطفال الأنابيب أولاً عند النساء اللواتي تكون لديهن قناة فالوب مغلقة أو تالفة فتكون عائقاً أمام الحيوانات المنوية مانعة إيّاها من الوصول إلى البويضة لإخصابها، أو في حالة النساء  اللواتي أصن بمرض البطانة الرحمية الهاجرة.
أما عند الرجال فيستعمل هذا العلاج إذا كان الرجل يعاني من العقم نتيجة نقص الحيوانات المنوية أو قلة حركة هذه الأخيرة، فيأتي هذا العاج لوضعها في مكانها مع البويضة بشكل مباشر، أو في حالة الرجال الذين في تكوين أجسامهم يظهر لديهم أجسام مضادة تعمل على محاربة الحيوانات المنوية. وأخيراً في حالة الرجال الذين يكون لديهم نوع من أنواع العقم والذي لا تعرف أسبابه.
ومن المعروف أنه في السنوات الأخيرة زاد نجاح عملية أطفال الأنابيب ليصبح ٦٠ إلى ٦٥ ٪ بعد ثالث محاولة
وتزداد حتى ٨٠ ٪ بعد المحاولة الرابعة، ويعتمد أيضاً هذا النجاح على عدد البويضات الملقحة والمنقسمة، وعلى صغر
عمر المرأة.
 
الدكتور سليمان ضبيط
استشاري الأمراض النسائية التوليد
استشاري أمراض العقم وأطفال الأنابيب
مستشفى ومركز الخالدي الطبي - مدير وحدة الإخصاب والوراثة
 
 



كانون الأول 2017 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
2526272829301
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
303112345

اخر الأخبار

 المستشفيات الخاصة تنظم ورشة تدريبية حول التعقم

نظّمت جمعية المستشفيات الخاصة ورشة تدريبية للمستشف...

فخر للأردن شركة وادي الاردن لتنظيم المؤتمرات بقيادة حنا نصار

تألقت الاردن في المؤتمرات التي عقدت فيها هذه السنة...

دائرة طب الأطفال في الخدمات الطبية الملكية تقيم مؤتمرها الدولي الثاني

جوهارت - افتتح مدير عام الخدمات الطبية الملكية الل...
عرض المزيد

النشرة الدورية