Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> مشاركة طبية >> حقائق مذهلة عن فيتامين " د " ودوره في الحفاظ على صحة جيدة

حقائق مذهلة عن فيتامين " د " ودوره في الحفاظ على صحة جيدة


 فيتامين  د للمساعدة في الحفاظ على قوام رشيق: قام الباحثون بدراسة علمية حديثة مفادها أن الأشخاص الذين لديهم زيادة في الوزن، يحققون نجاحاً أكبر في خسارة الكيلوغرامات الزائدة عند ارتفاع مستويات فيتامين د لديهم- مع الحفاظ عليها ضمن المستويات الطبيعية -.
فقد  وجد الباحثون أن إتباع نظام غذائي  منخفض السعرات الحرارية مع استخدام المستحضرات التي تحتوي على  فيتامين د تزيد في فقدان الوزن، حيث لكل زيادة في مستوى فيتامين د في الدم (25-hydroxy vitamin d  levels)   بمقدار واحد  نانوغرام/المليلتر حققت فقداناً إضافي للوزن بمقدار نصف رطل (250 غرام ) مع اتباع نظام غذائي منخفض السعرات.
 
فيتامين د لشعر أقل  تساقطاً (أكثر كثافة): كثير من الأشخاص وبخاصة السيدات يعانين من مشاكل الشعر المتكررة وخاصة التساقط  المفرط للشعر أثناء تسريحه، وما ينجم عنه من إزعاج وقلق لصاحبه، إضافة الى  الآثار السلبية على صحة الشعر وكثافته، فتبدأ هنا الحيرة في الأسباب التي تؤدي الى ذلك، فهي كثيرة، بعضها له علاقة بمشاكل هرمونية في الجسم، والأخرى لها علاقة في الغذاء.......اليك الحل الذي قد يكون جزء مهماً لتجاوز المشكلة.  فقد وجدت دراسات علمية حديثة أن بين نقص فيتامين د في الجسم وتساقط الشعر علاقة وثيقة، فتناول مكملات فيتامين د لها أثر كبير في التقليل من تساقط الشعر، فإن تم الأخذ بعين الإعتبار الأسباب الأخرى التي قد تكون لها علاقة بتساقط الشعر، لا تترد/ي باستشارة طبيبك بمراجعة مستويات  فيتامين د في الجسم، فقد يكون أخذ مكملات فيتامين د هو الحل الغائب عن الأذهان رغم وضوحه.
 
فيتامين د والسرطان : ربما تعد الأورام السرطانية حقلاً واسعاً يحاول العلماء الإستزادة في عملية البحث، والتشبث بأي طوق نجاة يساعد في الحد من انتشارها في الجسم وفي الوقاية منها.
وفي الدراسات العلمية الحديثة في هذا المجال وجد العلماء أن لفيتامين د إمكانيات هائلة للمساعدة في التغلب على مرض السرطان، لأن لديه القدرة على إيقاف عملية انقسام الخلايا السرطانية والحد من انتشارها.
فقد كشفت دراسة طبية حديثة أن فيتامين د يساهم في إنخفاض معدلات الإصابة بسرطان الثدي وسرطان القولون وسرطان المستقيم.
حيث تشير الدراسات والأبحاث العلمية أن المرضى الذين تم تشخيص مرض السرطان لديهم وكانت مستويات فيتامين د  مرتفعة،  كان لهم ضعف معدلات البقاء على قيد الحياة من أولئك الذين لديهم مستويات أدنى من فيتامين د عند التشخيص.
ونظراً لأهمية فيتامين د في الوقاية من السرطان يقول أحد الباحثين: "ان فيتامين د يكاد يكون الكأس المقدس في علاج السرطان، حيث أنه أدى الى انخفاض في معدلات الإصابة بالسرطان أكثر مما ينتج عن ترك التدخين، وحتى عن أي شيء آخر مقاوم للسرطان".
 
دنيس مانجان، عالم مختبرات سريرية.
 
 



كانون الأول 2019 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
30123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031123
45678910

النشرة الدورية