Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> جراحة عامة وجهاز هضمي >> تأثير السمنة على الخصوبة والإنجاب لدى الرجال والنساء / د. محمد خريس

تأثير السمنة على الخصوبة والإنجاب لدى الرجال والنساء / د. محمد خريس


الرجال والنساء الذين يعانون من السمنة الزائدة يعانون من مشاكل في الخصوبة والإنجاب، بالمقارنة مع ذوي الوزن
السليم.
الرابط الرئيسي بين السمنة وقلة الاخصاب:
السبب الرئيسي لقلة الخصوبة عند الرجال بسبب السمنة هو أن الرجال الذين يعانون من السمنة، يشكون من خلل في مستوى التستوسترون وهورمونات الجنس الأخرى، بالمقارنة مع الرجال ذوي الوزن السليم. أي خلل أو انخفاض في مستوى الهرمونات الجنسية الذكرية تؤثر بشكل كبير على صحة وسرعة الحيوانات المنوية مما تسبب خلل في الخصوبة وصعوبة بالإنجاب.
أما بالنسبة للنساء، يتمّ إفراز هرمون الأستروجين داخل الجسم من مصدرين، وهما المبايض والغدة الكظرية. تفرز المبايض الأستروجين بكميات محددة اعتماداً على مرحلة دورة الحيض. أما الغدة الكظرية فتفرز مادة تسمى
«اندروستينيديون ». تقوم الخلايا الدهنية بتحويل هرمون الاندروستينيديون لنوع من الأستروجين يسمى بالإسترون.
لذلك، ففي حالة زيادة الوزن المفرطة أو المعاناة من السمنة، إن زيادة إفراز الأستروجين داخل الجسم نتيجة عملية تحول
الاندروستينيديون تؤثر على وظيفة المبايض بشكل أساسي، مما يتسبب في اختال دورة التبويض الطبيعية ويؤدي
لحدوث العقم.
 
ما الذي يمكن عمله لزيادة نسبة الخصوبة عند النساء والرجال الذين يعانون من السمنة؟
الحل الأنسب والأول لزيادة الخصوبة عند النساء والرجال هو إنزال الوزن ومحاولة إيصال الوزن إلى الوزن المثالي.
فعلى الجنسن الالتزام ببرنامج رياضي، وبرنامج أكل صحي يحافظ على وظائف الجهاز التناسلي ويحفز إفراز الهرمونات
المختصة للإنجاب والإخصاب والابتعاد عن العادات التي قد تقلل من الإخصاب وتسبب العقم، مثل التدخن، عدم ممارسة الرياضة وتناول الطعام غير الصحي.
 
دور عمليات السمنة بالإخصاب والإنجاب:
عمليات السمنة تساعد الشخص على التخلص من الوزن الزائد والسمنة المفرطة مما يؤدي إلى تنشيط المبايض والرحم والتخلص من تكيسات المبايض عند النساء، مما بدوره يزيد من نسبة الحمل ويقلل من نسبة العقم والاجهاضات المتكررة.
أما عند الرجال، فالعمليات تساعد على إنزال الوزن والتخلص من السمنة، مما بدوره يساعد على اعتدال نسبة إفراز الهرمون الذكوري المسؤول على الخصوبة لدى الرجال. ومما يساعد أيضاً على تنشيط الحيوانات المنوية وزيادة سرعتها ونشاطها.
العمليات أيضاً تحفز الشخص على إتباع عادات صحية صحيحة مثل الالتزام بالرياضة بشكل معتدل والتركيز على الأكل الصحي، مما يساعد على تنشيط الجسم بشكل عام وتنشيط الجهاز التناسلي بشكل أخص.
كما وأن العملية لها دور فعال في مساعدة الشخص على التخلص من السكري والضغط الذين لهم دور مهم في التأثير على الاخصاب والإنجاب. فإن الخضوع للعملية يخلص المريض من السمنة والأمراض الناتجة عنها التي قد تسبب مشاكل إخصاب وإنجاب.
 
د. محمد خريس
استشاري جراحة السمنة بالمنظار
 



آب 2018 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
28293031123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031
1234567

النشرة الدورية