Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> سكري صحي >> السمنة ومرض السكري والرياضة/د. عمر أبو حجلة

السمنة ومرض السكري والرياضة/د. عمر أبو حجلة


أصبح مرض السكري من أكثر الأمراض شيوعاً في العالم حيث يعاني منه على مستوى العالم في
الوقت الحاضر ما يقارب 300 مليوناً ونسبته آخذة في الارتفاع، ويتوقع أن يرتفع الرقم إلى 500 مليوناً في عام 2030 ، ونسبة الإصابة فى عالمنا العربى تعتبر الأكثر حيث تبلغ حوالى 18 - 20 % من عدد السكان خاصةً فى دول الخليج العربي وذلك بسبب التغير السريع في الحالة الاقتصادية والعادات الغذائية والاجتماعية، عاوةً على الضغوطات النفسية التي يتعرض لها الإنسان في الوقت الحاضر. لقد أصبح مرض السكري يشكل عبئاً كبيراً على الأفراد والدول لما يحتاجه مريض السكري من عناية ورعاية متواصلة ولما ينتج عن هذا المرض من مضاعفات مزمنة تصيب مختلف أجهزة الجسم والتي تنتهي بأحداث محزنة في بعض الأحيان.
 
تعد السمنة وزيادة الوزن من الأسباب الرئيسية لحدوث مرض السكري وقد بلغت نسبة المصابن بالسمنة أكثر من ثلث سكان العالم وهذا أحد الأسباب لزيادة نسبة الإصابة بالسكرى أيضاً. إن تقليل الوزن والتخلص من الشحوم سوف يعمل على ضبط مستوى السكر في الدم لديك ويقلل الحاجة للعاج )أنسولين أو الأقراص(.
وسوف يؤدي ذلك إلى تجنب المشاكل الأخرى المرتبطة بمرض السكري مثل ارتفاع الكولسترول، وضغط الدم وأمراض القلب والشرايين وكذلك آلام الظهر والمفاصل وغيرها من الأمراض التي تسببها السمنة.
إن الطريقة الرئيسية لإنقاص الوزن والتخلص من شحوم الجسم الزائدة هو تقليل كميات الطعام، فإذا كنت تعلم أنك تتناول قدر زائد ومعلوم من الأكل )مثاً المعكرونة، البقوليات، الخبز، الأرز، المعجنات، اللحوم أو منتجات –الألبان....( فعليك التقليل من هذه الأنواع من الأغذية. إذا كنت تتناول الكحول حاول أن تتجنبه. إذا كنت تتصور أنك تأكل بصورةٍ معقولةٍ ولا تتناول الأغذية والمشروبات عالية السعرات الحرارية كالعصائر والحلويات والشوكولاتة، حاول أن تكتب كميات وأنواع الغذاء الذي تأكله لمدة
يومن أو ثلاثة، قد تكتشف أخطاءً غير متوقعة والتي يمكن أن تناقشها مع طبيبك واختصاصي التغذية.
 
كيف تنجح في تنفيذ الحمية الغذائية وتحقق أهدافها:
اعتبر أن تخفيض الوزن يمكن إنجازه على مرحلتن:
الأولى وهي فترة محددة تأكل خلالها أقل من المطلوب حتى تصل إلى الوزن المطلوب والثانية يتم فيها تناول النوعيات والكميات المناسبة من الأطعمة المختلفة للمحافظة على مستوى الوزن الجديد والمناسب وستحتاج في هذه الفترة إلى ضبط النفس وعدم ممارسة عادات الأكل السابقة.
تناول وجبة الإفطار بالكامل بالإضافة إلى وجبة خفيفة واحدة بن الوجبات الرئيسية.
إذا كنت جائعاً إلى حد عدم تمكنك من الانتظار إلى الوجبة الخفيفة المقررة لك أو الوجبة الرئيسية التالية
تناول بعض الخضروات )الخيار، أوراق الخس، الجزر ... الخ( وتأكد أنك لا تعاني من هبوط السكر.
في حالة شعورك بالعطش، تناول الماء أو المشروبات الخالية من السكر.
لا تحتفظ بكميات كبيرة من الأطعمة في البيت )وفي الثلاجة على الأخص( تجنب ترك الكيك والمعجنات أمام عينيك وفي متناول يديك.
أسأل المعونة من الأقارب والأصدقاء ولا تتردد في ترك بعض الطعام في طبقك في أي مناسبة. حاول تجنب الضغوط الاجتماعية في المناسبات.
بعض الناس يخشون فقدان الوزن لأنهم يخشون أن يبدو وكأنهم مرضى. لا تخف فإن فقدان الوزن الزائد باتباع الأنظمة الغذائية الصحيحة لن يؤدي إلى المرض بل سوف يجعلك تتمتع بالنشاط والحيوية والراحة النفسية.
إن إنقاص الوزن سهل ولكن المحافظة على ذلك صعب، إن الأمر يتطلب إرادة قوية وتصميم دائم.
الرياضة تذكر أن ممارسة التمارين الرياضية مفيدة لكل الناس وتزداد أهميتها وفائدتها عند مرضى السكري والمصابين بالسمنة. إن التمارين الرياضية المنتظمة سوف تساعدك على:
المحافظة على معدلات السكر في الدم ضمن الحدود المقبولة.
المحافظة على الوزن المناسب والتخلص من الوزن الزائد.
المحافظة على صحتك العامة بصورة جيدة فهي تنشط الدورة الدموية وتقوي عضلة القلب والرئتن.
منع هشاشة العظم.
تقليل نسبة الكولسترول وشحوم الدم.
إن المشي من الرياضات الممتازة والسهلة والتي لا تحتاج إلى أجهزة خاصة أو مهارة، كل ما تحتاجه هو زوج من الجوارب القطنية وحذاء يناسب قدميك. تستطيع أن تمارس المشي في الشارع أو في بعض الحدائق أو النوادي إذا توفرت. يمكن ممارسة المشي في أي وقت. ويستحسن اتباع برنامج منتظم ثاث أو أربع مرات أسبوعياً. يستحسن استعمال الدرج بدلاً من المصاعد لأدوار الأول والثاني وكذلك إيقاف السيارة على بعد من أماكن التسوق، أو عند مراجعة الدوائر. يمكن أن يكون المشي مناسبة اجتماعية
لمصاحبة الأصدقاء والتحدث معهم وجعله يعود عليك بفوائد صحية واجتماعية ونفسية.
بالرغم من الفوائد المتعددة للرياضة فإنه يجب عليك مراجعة طبيبك قبل الشروع بممارسة التمرينات الرياضية حتى يتم اختيار نوع الرياضة التي تناسبك وكذلك عمل الاحتياطات اللازمة لتجنب التعرض لهبوط أو ارتفاع السكر. حاول أن تفحص السكر قبل وبعد ممارسة الرياضة. افحص البول للتأكد من خلوه من الكيتونات قبل ممارسة الرياضة خاصة إذا كان معدل السكر في الدم أكثر من 250 ملجم/ 100
ملل. وراجع طبيبك لمساعدتك في السيطرة على السكر.
احمل معك بعض الطعام الذي يحتوي على السكر )عصير البرتقال أو مكعبات السكر( لاستعماله إذا شعرت بهبوط  السكر. حاول أن تكثر من السوائل الخالية من السكر )مشروبات غازية خالية من السكر ، صودا، ماء( قبل وبعد ممارسة الرياضة. احمل معك ما يدل على أنك مصاب بالسكر أثناء ممارستك الرياضة ليتم إسعافك بصورة سريعة عند الضرورة. توقف عن ممارسة الرياضة على الفور إذا شعرت بألم في الصدر أو الساقين وراجع طبيبك على الفور. تأكد من أن قدميك غير مصابة بجروح أو
احمرار قبل وبعد كل مرة تمارس فيها الرياضة.
 
الدكتور عمر أبو حجلة
استشاري أمراض الغدد الصم والسكري، رئيس الجمعية الأردنية للوقاية من ترقق العظام
 
 



كانون الأول 2017 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
2526272829301
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
303112345

اخر الأخبار

 المستشفيات الخاصة تنظم ورشة تدريبية حول التعقم

نظّمت جمعية المستشفيات الخاصة ورشة تدريبية للمستشف...

فخر للأردن شركة وادي الاردن لتنظيم المؤتمرات بقيادة حنا نصار

تألقت الاردن في المؤتمرات التي عقدت فيها هذه السنة...

دائرة طب الأطفال في الخدمات الطبية الملكية تقيم مؤتمرها الدولي الثاني

جوهارت - افتتح مدير عام الخدمات الطبية الملكية الل...
عرض المزيد

النشرة الدورية