Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> علاقات انسانية صحية >> الجمال.. هل نراه أم نشعر به؟

الجمال.. هل نراه أم نشعر به؟


  ترجمة سناء عمر حمّاد عن مقالة جون كرايتر
 
يميل الكثيرون للاعتقاد بان المظهر غير مهم، وان العاقل لا يستند بتقييم الآخرين إلا تبعاً لجوهرهم ومحتواهم الداخلي. وفي الحقيقة، يجب ان يدرك الجميع ان المظهر الخارجي مهمٌ أيضاً لأن العديد من الناس يحكمون على بعضهم من خلال الهيئة العامة والمظهر الخارجي. ما دمتم لا تعيشون وحدكم في منفى، فمن المستحيل أن يمر يوماً دون أن تصادفون شخصاً يراكم ويحكم على الهيئة التي تبدون عليها. إذاً؛ فالمظهر الخارجي مهمٌ جداً لتحقيق القبول الاجتماعي إذ يخبر الآخرين عنكم أشياءً كثيرة، مثل مستوى كياستكم، وقوتكم وثقتكم بنفسكم. وإن كان هذا القول يتعارض مع آراء الذين اعتادوا أن ينظروا حولهم بمنظور روحاني، على الرغم من أن المظهر الخارجي فيه من الروحانية الشيء الكثير.
 
ولنتفق أن المشكلة تكمن عند الاعتقاد بان الشكل الخارجي هو كل شيء؛ وأن الجمال تخلقه الجينات الوراثية أوالماكياج والملابس وحديثاً الجراحة التجميلية. في حين يؤمن الروحانيين إيماناً تاماً بأن الجمال هو "جمال الروح"؛ حيث من الممكن ان يولد بعضنا بملامح وخصائص جسدية أفضل من الآخر إلا أن الجمال الحقيقي يشع من داخلنا إلى خارجنا. وهنا يصح القول، لتكوني جميلة المظهر يجب أن تكوني جميلة الجوهر أولاً، لأن المظهر الخارجي هو ترجمة للمحتوى الداخلي.
 
ان هيئتنا الخارجية هي نقش دواخلنا ولا يمكن النظر إليها كشيئاً منفصلاً عنا. فكل منا قد قام بعمل الفنان الذي نحت الشيء الرائع خاصته وهو "نفسه" فترك فيها معتقداته وصورته الداخلية عن نفسه.
وبذلك، ستبدو الشقيقتان "التوأمان" مختلفتان تماماً عن بعضهما البعض لو اعتقدت أحداهما أنها جميلة واعتقدت الأخرى انها قبيحة!
 
حتى تغيري مظهرك، أولاً اكتشفي كيف يؤثر موقفك من شكلك الشخصي في نظرتك لنفسك وبالتالي في نظرة الآخرين لك. وأفضل طريقة للقيام بذلك، هي أن تقفي أمام المرآة وتسألي نفسك: "لو أن شخصاً ما يقف خلفي، كيف سيراني؟" استعرضي أفكارك ثم اسألي نفسك ما الذي جعلني أشعر بذلك؟ إذا كنت تعانين من كون أنفك ضخم، مثلاً، فقد ترين أن هذا أمر واقع، وأن لا شيء سيغير من ذلك سوى اجراء عملية تجميل لتحسين شكل الأنف، وفي المقابل، قد تكتشفين أن معاناتك وشعورك بالقبح ناتج عن معتقدات في داخلك؛ حركي وجهك في اتجاهات مختلفة، فإذا شعرت ولو للحظة أن أنفك ليس بذلك السوء فاعلمي أن ملايين الناس يرونك بهذا المنظور.
 
على الأغلب، يصدر الانسان "لا شعورياً" اشارات توحي للآخرين عن رأيه الشخصي بنفسه، فيعظمون فيك ما تعظمين ويتجاهلون ما تتجاهلين. لهذا، فانك عندما تنجحين في احداث تغييراً جذرياً في شعورك الداخلي تجاه نفسك ستحبين نفسك أكثر، ثم ستجدين نفسك اكثر انفتاحاً واندماجاً مع الآخرين بشكل تلقائي فتواكبين الملابس العصرية وتتماشين بيُسر مع نمط الكياسة والقبول الاجتماعي المتبعين في محيطك . وبالتالي تكون جهودك في تحسين معتقداتك الداخلية قد انعكست ايجاباً على تحسين مظهرك الخارجي.
 
وفي حالات عديدة، يكون لتغيير النظرة الداخلية للنفس أثر فعلي في حل مشاكل فسيولوجية حقيقية؛ على سبيل المثال، العديد من الأمراض الجلدية كالحبوب والبثور وغيرها مما يشوه جمال الوجه والجسم يكون سببها نفسياً حيث تتفاقم المشكلة كلما زاد قلقنا تجاهها وتفكيرنا فيها، فإذا تجاهلناها زالت تماماً دون أي تدخل طبي! وهنا ينعكس الهدوء الداخلي والصفاء النفسي والتركيز على الايجابيات على التألق والاشراق والجمال الخارجي.
 
أخيراً، حذاري أن تقللوا من شأن أنفسكم أو تهزؤا بها! ثقوا بأن الله خلق الانسان جميلاً وفي أحسن تقويم، وان الناس يرون صورتكم التي تقدموها أنتم عن أنفسكم، وبذلك فإن الجمال حقيقة ً هو مسالة نفسية داخلية، تشع من العمق... من العقل والقلب والروح لتكسو الهيئة العامة للانسان. أتيحوا لأنفسكم الفرصة للوقوف أمام المرآة واكتشفوا مشاعركم تجاه أنفسكم، حاولوا أن تحسنوا مواطن الضعف فيها وتعززوا مواطن القوة... ثم اشعروا بجمالكم فيشعر به الآخرون.
 
 
 



تموز 2020 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
27282930123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031
1234567

اخر الأخبار

رئيس جمعية المستشفيات الخاصة يشيد بثقة جلالة الملك بشعبه وتكاتفه

اشاد رئيس جمعية المستشفيات الخاصة الدكتور فوزي الح...

مستشفى العبدلي يفتتح قسم النسائية والتوليد الجديد

أعلن مستشفى العبدلي مؤخرًا عن افتتاح قسم النسائية ...

رئيس جمعية المستشفيات الخاصة يشيد بثقة جلالة الملك بشعبه وتكاتفه

رئيس جمعية المستشفيات الخاصة يشيد بثقة جلالة...
عرض المزيد

النشرة الدورية